أنت هنا

أنشأت جامعة الملك سعود وادي الرياض للتقنية ليحقق رؤى القيادة الرشيدة وخطط التنمية الوطنية في دخول المملكة إلى " اقتصاد المعرفة " الذي يعني بـ " تحويل المعرفة إلى قيمة اقتصادية, من خلال تحويل الاختراعات التقنية إلى إبداعات؛ ومنتجات جديدة تطرح في السوق لتداولها وإستثمارها إقتصادياً؛ وكذلك يهدف إلى تحويل الأفكار إلى قيم إقتصادية ومادية؛ وهو الأساس الذي يبني عليه الإقتصاد المعرفي"  وقد خصصت جامعة الملك سعود موقع هام ومميز لمشروع وادي الرياض للتقنية في الجزء الشمالي الشرقي فيها . مايؤكد الاهتمام البالغ الذي تولية إدارة الجامعة لتوفير كل عوامل النجاح الإقامة أول واحة علمية للتقنية بمدينة الرياض ؛ وأطلقت علية وادي الرياض للتقنية وتشرفت الجامعة بتدشين خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ( رحمة الله ) للمشروع؛ ضمن المشاريع الإستراتيجية بالجامعة لتنطلق بذلك أولى المبادرات التي ستقود الجامعة للإسهام بالإقتصاد المعرفي تمشياً مع خطط التنمية الخمسية الثامنة والتاسعة للدولة .